الرئيسية / قلش وما قلش / أشهر جمل الأم المصرية

أشهر جمل الأم المصرية

خلينا متفقين، إن مبدأ الأمومة واحد فى كل المخلوقات، إلا أن الـHomo sapiens (البشر) امتازوا بنوع من التمدن والتحضّر عن باقى المخلوقات. تلاقى مثلًا فى قرى إفريقيا البدائية، الأم شايلة ابنها على ضهرها، بترضعه أو بتفلّيه. فى بلاد العالم الأول، تلاقى الأمهات بتجهزّ نفسها للأمومة من وهى لسه حامل فى الشهر التانى. دونًا عن كل الأمثلة دى بنجد صوت رنّان جاى من أعلى القارة الإفريقية: يا بودييييييى! عشان نحدد فيما بعد، إن الصوت جاى من مصر وماحدش يعرف الأم كانت بتنادى بودى ليه؟ فقررنا نعرف أشهر  10 جمل بتتميز بيهم الأم المصرية ومدلول كل جملة على نفسية أذكى طفل فى العالم!

 

1- انغغغغا بلالالالالالا

حتى يومنا هذا، لا أحد يفهم ماهية كلمات الدلع غير المفهومة وطريقة الكلام العجيبة، اللى بتعملها الأم المصرية عند الولادة، ولحد ما النطع الصغير يتم سنة. بتلاقى علامات بلاهة، بتربى فى الطفل المصرى العبط من وهو صغير مع جُمل عجيبة: (إنتى هومالا كَحَانة وكلبة)، التى تعنى فى اللغة العربية (إنتى حمارة جعانة وكلبة)، التى لا تعنى شىء فى الأساس، حتى بعد استخدام معايير اللغة المضبوطة. ونلاقى الأم بتعمل بوّشها أشكال مثيرة للريبة، واللى بتنعكس على نفسية الطفل بجرعة أكبر من الهبل.

2- حد يناولنى الشبشب!

(حد يناولنى الشبشب) أو (الشبشب فين؟) بتكون من أشهر جمل الأم المصرية بعد ما الطفل بيوصل لسن الـ3 سنين. والجملة بتكون مصحوبة بنظرات شريرة، غاضبة ومتوجهة نحو الأرض بحثًا عن شىء ما. بمجرد ما الطفل بيشوف السلوك ده وبيسمع هذه الجملة الشهيرة، بيبدأ الجرى والهروب بحثًا عن مخبأ إلا أن مرونة الأم بتخليها تتمكن من الوصول للهدف وتسقيط الشبشب فى قفا الواد فعلًا. بعد ما الشبشب بينزل على قفا الواد، بيتوقف الطفل فى استغراب، ثم ينظر إلى أمه وجميع الحضور ويفتح بقه ويفضل يعيط مع نغمة انسيابية من الواطى للعالى…

3- لما ييجى أبوك

بنلاقى دى كمان كجملة حلوة أوى بتحمل معانى كثيرة جدًا بحسب الموقف. تستخدم هذه الجملة بعد وصول الطفل لسن الـ8 سنين، بحيث إنه محتاج لعنصر أشد فاعلية من شبشب أمه. تستخدم هذه الجملة مع زغرة عين وجزّة على السِنان وبتوّصل رسالة للواد إن الحزام هيتقطّع على وشه لو ملمّش نفسه. بنجد الجملة دى وبكثرة فى مواسم محددة زى أول كل شهر مع شهادة امتحانات الشهر فى المدرسة أو مع المراحل الكبرى من المصايب اللى بيتقفش فيها المحروس.

 

4- أنا ماعرفتش أربى

من أبرز جمل الأم المصرية وماتتقلش كده وخلاص، لازم يكون معاها مشهد درامى قوى مستوحى من أكتر الشخصيات نكد فى الدراما المصرية. بترفع الأم عنيها للسماء مع أنين خفيف فى الصوت دلالة على الغُلب. تُقال هذه الجملة بعد طلب مستفز من الأم شخصيًا زى: (انزل هات عيش) فالواد يرد: (مش قادر يا ماما كلمّى حفنى البواب يجيب)، فتبدأ الأم بالعويل والتهويل والتبكيت، وصولًا للجملة الختامية، التى لا تتماشى مع الموضوع أساسًا: أنا ماعرفتش أربى.

5- يا حيوااااان

فى أبرز المواقف تبدأ الأم المصرية بالنونوة والتمتمة (فعليًا هى بتوَشوِش نفسها)، وهى واقفة فى المطبخ أو فى الصالة. لكن فى أغلب الظن بتكون بتطلب حاجة من ابنها اللى مش سامعها، لتأتى الصرخة بذبذبات 8 ريختار: يا حيواااااان. وهنا يأتى رد الابن المتواضع: أيوه يا ماما (وهو واقف فى البلكونة أساسًا). وبكتشف فى الآخر إنها بتسأل عن شىء بديهى وساذج، لكن لو لم تُظهِر الأم هذا السلوك لفقدت مصريتها المتأصلة فيها.

6- وإن جيت وجبتهالك؟

جملة سحرية ومرعبة فى الوقت ذاته. تعادِل هذه الجملة فى قوتها كلمات السَحرة المغاربة أو أمهر السحرة الأمريكان، التى تتمثل فى (أبراكدابرا). تبقى واقف فى الأوضة والمكتب قدامك فاضى فتنادى على ماما وتسألها: شاحن الموبايل فين؟ فيأتى رد الأم: على المكتب (مع العِلم إن المكتب فاضى). وعن ثقة ترد: المكتب فاضى. فتُتُمتِم الأم بكلماتها السحرية: وإن جيت وجبتهولك؟ وهوباااا يأتى مفعول (الأبرا كدابرا) ويظهر الشاحن على المكتب. شيل كلمة (شاحن) وحُط أى شىء تتخيله مع جملة (لو جيت وجبتهولك)، وكل مرة بتنجح الخدعة المصرية الرائعة.

7- ربنا ياخدنى عشان ترتاحوا!

أشهر دعوة اتقالت فى كل البيوت المصرية بلا شك! بسبب الغلب والاستهلاك، الذى تجاوز الـ15 سنة بتتهالك الأمهات ما بين سندوتشات وغسيل وطبيخ ومكوى. فى وقت معين غير معلوم بتنهار الأم المصرية، وتبدأ بحالة من العياط والصريخ الهيستيرى غير المبرر مع الدعوات على نفسها بأبشع السيناريوهات مع التهديد: هاهرب من البيت ومش هتلاقونى تانى أبدًا. وبعد فترة وجيزة من الدعوات تأتى الخاتمة: ربنا ياخدنى عشان ترتاحوا!

8- خليك كدة + **** + لحد + أى كلام

بعد بلوغ سن الـ18، وفى جلسات عائلية لطيفة، بتبدأ الأم فى خلق حوار مع ابنها عن أى حاجة لتنتهى هذه الجلسة الدافئة بشخطة حلوة تصحبها جملة: خليك كدة + من غير مذاكرة + لحد + ما الواد بلبل ابن ميما يجيب مجموع أعلى منك. (أو) خليك كده + من غير شغل + لحد + ما حفنى البواب يبقى اسمه بيشتغل وانت عاطل وفاشل. (أو) خليك كده + فى اللى إنت فيه + لحد + ما البغبغان بتاع مارجو صاحبتى يبقى ملوّن أكتر منك.

9- يا ضنايا يا بنى

لتمييز حنان الأم المصرية بنجد جملة يا (ضنايا يا بنى) أو (يا كبد أمك يا حبيبى) من أشهر الإفيهات فى البيوت المصرية، وبالتالى فى الدراما التليفزيونية. يستخدم هذا المصطلح فى حالات الإصابة أو الاكتئاب أو أى مكروه يصيب الأبناء. فتبدأ الأم المصرية بممارسة دورها الحقيقى والحنو على الأبناء، خصوصًا فى حالات المرض وحالات الاكتئاب المختلفة، مما يترتب عليها سهر وخوف وقلق لحد ما الواد يستعيد عافيته تانى!

10- اسأل بابا لما ييجى

ودى أكثر الجمل الخبيثة واللئيمة التى تطلقها الأم المصرية وده لعدم موافقتها على طلبٍ ما وبتصدّر العيال للأب عشان ما تبانش الشريرة اللى بترفض أى حاجة. وبالتالى العيل الساذج يستنى أبوه ولما يفاجأه أبوه بالرفض، الأم بتعمل من بنها مع جملة: ما أنا قولتلك بابا مش هيوافق (لتظهر فوق راسها هالة من النور الأبيض وجناحين من وراها)، فى حالة نرفزة الأب، تبدأ الأم بممارسة دور المافيا لكسب جميع الأطراف بجملة: خلاص غور من وشه الساعة دى، مش شايف بابا جاى من برة متنرفز.

أبو سمرة

 

عن nada hamouda

شاهد أيضاً

قصص المس الشيطانى التي تحولت إلى افلام رعب

اعداد : أبو سمرة فى الكام يوم دول نزل فيلم الرعب ((the witch واللى وصفه …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *