أخبار

إضافة الكاري للطعام يحسين الهضم ويحفز الشعور بالشبع

إضافة الكاري للطعام .. يعتبر الكاري من البهارات المميزة التي تكسب الطعام لونًا ذهبيًا ومذاقًا لذيذًا، خاصة عند إضافته إلى الدجاج واللحوم مع العديد من التوابل الأخرى.

ويحتوي الكاري على عدد من الفوائد الصحية، إلا أن الإفراط في تناوله ربما يؤدي إلى التعرض لمشكلات صحية غير مرغوب فيها.

فوائد إضافة الكاري للطعام

1-محاربة الالتهابات

ينتمي الكاري إلى فئة البهارات المضادة للالتهابات مثل الكركم والفلفل الأحمر المطحون، وبالتالي فإنه يقلل أعراض الأمراض الالتهابية مثل التهاب المفاصل الروماتويدي وهشاشة العظام وداء الأمعاء الالتهابي، وفقًا لموقع “Health line”.

2-تحسين صحة القلب

يساعد الكاري على تحسين صحة القلب عن طريق تعزيز تدفق الدم وتحسين وظيفة الأوعية الدموية، فضلاً عن خفض الكوليسترول وضبط ضغط الدم المرتفع، ومن ثم تقل فرص التعرض لأمراض القلب.

3-الوقاية من السرطان

يحتوي الكاري على المركبات الفعالة نفسها الموجودة في الكركم، والتي تعمل على الوقاية من أنواع عديدة من السرطان، مثل سرطان القولون وسرطان المخ وسرطان البروستاتا، بل ووقف نمو الخلايا السرطانية أيضًا.

4-غني بمضادات الأكسدة

تحمي مضادات الأكسدة الموجودة في الكاري من تلف الخلايا والإجهاد التأكسدي، الذي يرتبط بالعديد من الحالات الصحية المزمنة مثل أمراض القلب والسرطان والتأخر العقلي.

5-خفض سكر الدم

يساعد تناول كمية مناسبة من الكاري على خفض معدلات السكر في الدم مقارنة بتناول كميات قليلة منه شهريًا.

6-تحسين الهضم والشعور بالشبع

يساعد الكاري على زيادة الشعور بالشبع والحد من الجوع، كذلك يحسن صحة الجهاز الهضمي، ويقلل أعراض اضطرابات الهضم.

أضرار الكاري

-يؤدي الإفراط في تناول الكاري إلى زيادة فرص الإصابة بالغثيان والإسهال، وفقًا لموقع “Live strong”.

-زيادة مخاطر النزيف لدى متناولي دواء وارفارين أو غيره من أدوية سيولة الدم.

-يتفاعل الكاري مع أدوية العلاج الكيماوي، لذا يجب تناوله بعد استشارة الطبيب.

-يجب على الأشخاص المعرضين لحصوات الكلى استشارة الطبيب قبل تناول الكاري.

الوسوم

مقالات ذات صلة