أخر الأخباررئيسي

الوقاية من عسر الهضم عند تناول لحم العيد .. إبتعد عن الضأن

الوقاية من عسر الهضم عند تناول لحم العيد .. تستغرق اللحوم وقتًا طويلًا في عملية الهضم، قد يتراوح من يومين إلى 4 أيام، وذلك لاحتوائها على نسبة عالية من البروتين والدهون، مما يشكل عبئًا على المعدة والأمعاء الدقيقة.

نستعرض نصائح ضرورية لتسهيل عملية هضم اللحوم خلال أيام عيد الأضحى، وفقًا لموقع “Food.ndtv”.

الوقاية من عسر الهضم عند تناول لحم العيد

1- مضغ اللحم جيدًا

مضغ اللحوم جيدًا، يحفز الغدد اللعابية والمعدة والبنكرياس على إفراز الإنزيمات الهاضمة، مما يساعد الأمعاء على إتمام عملية الهضم بشكل سلس وسريع.

دون الإصابة بأي اضطرابات هضمية، مثل الإمساك والانتفاخ والغازات.

2- الأناناس

يوصي خبراء التغذية، بتناول شرائح الأناناس قبل أو أثناء تناول اللحوم الحمراء، للاستفادة من محتواه المرتفع من إنزيم البروميلين.

والذي يساعد على تفتيت البروتين، مما يسهل من عملية هضمه.

3- فاكهة البابايا

الأناناس ليس الفاكهة الوحيدة التي تساعد على هضم اللحوم، بل تتميز البابايا باحتوائها على مركب إنزيمي يسمى “باباين”، ثبت أنه يساعد على تفتيت البروتين بالمعدة.

فضلًا عن دوره الفعال في الوقاية من الاضطرابات الهضمية، مثل الانتفاخ وعسر الهضم.

4- الزبادي

يعتبر الزبادي من الخيارات الغذائية المفيدة لصحة الجهاز الهضمي خلال أيام عيد الأضحى، نظرًا لمحتواه المرتفع من حمض البروبيوتيك.

وهو عبارة عن بكتيريا جيدة تسهل حركة الأمعاء وتحسِّن عملية الهضم وتقي من الإصابة بالإمساك والانتفاخ.

5- نقع اللحم في الخل

من الطرق الفعالة التي تساعد على تسهيل عملية هضم اللحوم.

لأن الخل يحتوي على نسبة عالية من الأحماض التي تساهم في تفتت البروتين المتوفر بها.

6- اختيار اللحم الخالي من الدهون

يُراعى الابتعاد عن اللحم الضأن أو استهلاكه بكميات بسيطة، لاحتوائه على نسبة عالية من الدهون.

وهي من العناصر الغذائية التي تحتاج إلى وقتٍ طويل في عملية الهضم.

هذا بالإضافة إلى الأضرار التي تلحقها بصحة القلب والأوعية الدموية، نتيجة ارتفاع نسبة الكوليسترول بالدم.

الوسوم

مقالات ذات صلة