اخبار وفن

بدائل للكحول الإيثيلي بعد نقصه بالأسواق بسبب كورونا .. آمنة وفعالة

بدائل للكحول الإيثيلي .. أعلنت مراكز السيطرة على الأمراض والوقاية منها، أن السبيل الوحيدة للوقاية من فيروس كورونا المستجد (كيوفيد 19)، هو الحفاظ على السلام الشخصية، ومراعاة تنظيف الأسطح جيدًا بالمطهرات، الأمر الذي أدى إلى زيادة الطلب على الكحول الإيثيلي، مما أسفر عن نفاده من الأسواق.

تعرف على بدائل آمنة وفعالة للكحول الإيثيلي، وفقًا لمنظمة الصحة العالمية، ومراكز السيطرة على الأمراض والوقاية منها CDC.

بدائل للكحول الإيثيلي

1- الماء والصابون

أعلنت منظمة الصحة العالمية، أن استخدام الماء الجاري والصابون، أفضل طريقة للقضاء على الفيروسات العالقة باليدين، على أن تستغرق هذه العملية ما لا يقل عن 20 ثانية.

كما شددت المنظمة على ضرورة غسل اليدين أكثر من مرة على مدار اليوم.

دون الإخلال بهذه المدة، مشيرةً إلى أن الماء والصابون من البدائل الآمنة لمعقم اليدين في حالة عدم توافره بالصيدليات.

2- ماء الأكسجين

يعتبر ماء الأكسجين –والمعروف علميًا باسم “يروكسيد الهيدروجين”- عامل مؤكسد قوي، يتكون من الأكسجين والمياه.

وله العديد من الاستخدامات المتنوعة، وهذا ما أكدته مراكز السيطرة على الأمراض.

مشيرةً إلى أن 3% منه قادرة على منع فيروس الأنف من التوغل للجهاز التنفسي السفلي خلال 8 دقائق فقط.

ويمكن وضع بضع قطرات قليلة من ماء الأكسجين في كوب من المياه، واستخدامها في الغرغرة.

فضلًا عن فعاليته في تنطيف الأسطح، فيمكن وضع القليل منه على المكان المراد تعقيمه لمدة 10 دقائق.

على أن يتم شطفه بالمياه بعد مرور هذه المدة.

3- مطهرات الأيزوبروبيل

تحتوي مطهرات الأيزوبروبيل على كحول بنسبة 90%، لذلك يمكن الاعتماد عليها في التعقيم والتطهير والقضاء على الفيروسات والبكتيريا.

ولكن يجب تخفيفها بالماء أولًا، لأن ملامستها للجلد بشكل مباشر، قد يسفر عن الإصابة بالحروق.

4- الإيثانول

مركب كيميائي عضوي، متوفر في الصيدليات أو مراكز بيع المنتجات الطبية.

ينتمي إلى فصيلة الكحوليات، يدخل في صناعة الكثير من المطهرات المنزلية، يحتوي على مواد مضادة للبكتيريا.

يمكن استخدام الإيثانول كمعقم موضعي لليدين، ولكن لا ينصح بابتلاعه أو استخدامه في الغرغرة، كما يمكن الاعتماد عليه في تنظيف وتطهير الأسطح أيضًا.

5- محلول الكلور المخفف
الكلور

يعد محلول الكلور المخفف مطهرًا مناسبًا للوقاية من الإصابة بفيروس كورونا.

حيث يحتوي على 0.05% من الكلور الفعال في القضاء على الفيروسات والبكتيريا.

كما أكدت الصحة العالمية أن الكلور المخفف مناسب لتطهير وتنظيف الأسطح، محذرةً من وضعه على اليدين مباشرة، لما يسببه من أضرار وخيمة لصحة الجلد، لذلك يراعى وضعه في مكان آمن، بعيد عن متناول الأطفال.

الوسوم

مقالات ذات صلة