أخر الأخباررئيسي

تساقط الشعر عند المتعافين من كورونا .. دراسة توضح السبب


تساقط الشعر عند المتعافين من كورونا .. دراسة توضح السبب

كشفت دراسة حديثة، أن بعض المصابين بفيروس كورونا المستجد، قد يعانون من تساقط الشعر بعد فترة من التعافي، بحسب ما جاء بصحيفة “ديلي ميل” البريطانية.

ولمعرفة السبب وراء ذلك، قام باحثو الدراسة باختيار عينة عشوائية من مرضى كورونا المحجوزين بمستشفى “Jin Yin Tan”، الموجودة بمدينة ووهان الصينية، وعددهم 1655 حالة، لإخضاعهم لبعض التحاليل خلال فترة الإصابة، مثل فحص الدم، وتكرارها مرة أخرى بعد مرور 6 أشهر من التعافي.

وعند سؤالهم عن الأعراض التي ظهرت عليهم بعد امتثال الشفاء، لاحظ الباحثون أن 22% منهم (359 متعافٍ) عانوا من تساقط الشعر، أما باقي عينة الدراسة المنشورة في دورية “The Lancet”، فاشتكوا من ضعف العضلات والإجهاد وصعوبة النوم والاكتئاب.

وقال أطباء الأمراض الجلدية، إن الإجهاد الذي يشهده الجسم، على المستويين البدني والعاطفي، عند الإصابة بالفيروس المستجد، قد يمتد أثره بعد التعافي، مسببًا تساقط مؤقت للشعر أو الإصابة بالثعلبة.

وقد يؤدي الفيروس التاجي إلى ظهور بقع صلعاء بحجم العملة المعدنية في فروة الرأس، نتيجة للاستجابة المناعية الذاتية، حيث يهاجم الجسم بصيلات الشعر، مما يؤدي إلى تساقطه ومنعه من النمو مرة أخرى، بحسب أحد الخبراء المشاركين بالدراسة.

ومع ذلك، لم تدرج هيئة الخدمات الصحية الوطنية تساقط الشعر حتى الآن، في قائمة أعراض كورونا بعد التعافي، والتي تشمل 14 عرضًا، أبرزها “التعب وضيق التنفس والأرق والدوخة وآلام المفاصل والقلق والاكتئاب”.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى