أخباررئيسي

طفلي يردد عبارة “لا أحد يفهمني” كيف أساعده على التعبير الجيد؟

يُعاني الكثير من الأطفال عدم القدرة على التعبير عن مشاعرهم وما يجول في خواطرهم، ما يجعلهم يشعرون بكبت وظلم واقع عليهم من قبل المجتمع والأهل، فكيف باستطاعة الأمهات أن تساعد أطفالها على تعلم التعبير عن أنفسهم بما يضمن لهم حياة نفسية سوية!!

اليكم أهم خمس خطوات الواجب على الأمهات إتباعها:

– الإنصات لأطفالنا: فالإنصات الجيد له مع التفاعل معه والتبسم لحثه على التعبير، مع الإبقاء على الاتصال البصري أثناء حديثه، وإعادة ما قاله بصياغتك ليعرف بأنك تسمعيه جيداً،

– تعريفهم بالمشاعر: من خلال تعريفهم على أنواعها وأشكالها ومتى نشعر بها، وذلك باستخدام عدة طرق منها: الوجوه المعبرة فالطفل يستطيع تمييز تعبيرات الوجوه، وهذا ما سيجعله يتعرف على أنواع المشاعر المختلفة، أو من خلال رواية القصص،

– تعريفهم بطرق التعبير : من خلال توفير لهم أوراق بيضاء للرسم مثلاً، أو من خلال تعليمهم الكلمات وما تعبر عنه عن مشاعر، أو من خلال المواقف والهدايا، أو من خلال تعريف الطفل على البكاء بأنه ليس سيئاً، وإنما يعبر عن الحزن، أو على التعبير عن الفرح من خلال الفرح.

-تعليمهم التعبير بصدق وصراحة: من خلال تعبير الأم بصدق وصراحة عما تشعر به تماماً، وعدم اخفاء مشاعرها.

-تدريبهم على التعبير: وذلك من خلال التعبير لهم وتعّمد التعبير للآخرين أمامهم، وحثهم على التعبير عن مشاعرهم للأهل والأصدقاء، بالإضافة إلى امكانية صنع جلسة أسرية يومية لمدة دقائق للتحدث عن أفضل وأسوأ ما حدث اليوم.

الوسوم

مقالات ذات صلة