اخبار وفنرئيسي

وزارة التربية والتعليم ترد على أخبار تأجيل الدراسة وإخلاء المدارس بسبب كورونا

وزارة التربية والتعليم والتعليم الفني على مدار الأيام القليلة الماضية، نفت عددًا من الشائعات، ارتبطت بتأثير فيروس “كورونا المستجد” على العملية التعليمية.

وردت وزارة التربية والتعليم  على 5 شائعات على مدار أسبوع كامل، بداية من ظهور الفيروس، والذي وصل مؤخرًا إلى مصر وأصاب 45 حالة.

تأجيل الدراسة

عقب ظهور الفيروس، استقبلت الوزارة بشكل يومي، أسئلة متكررة للرد والتوضيح حول تأجيل الدراسة أو استمرارها.

حتى قال الوزير الدكتور طارق شوقي، إن الوزارة اعتادت على السؤال.

إخلاء المدارس

ربط أولياء الأمور بين خطة الوزارة السنوية لإخلاء المدارس المطبقة على جميع مدارس المديريات منذ عام 2015.

وذلك لتدريب الطلاب والمعلمين على التعامل مع حالات الزلازل والحرائق، وبين الإصابة بفيروس “كورونا”.

حذف الوحدات من المناهج

طالب أولياء الأمور بحذف وحدات من منهج شهر أبريل لقصر الفترة الزمنية من العام الدراسي في الترم الثاني.

وذلك قبل ظهور كورونا.

ولكن مع انتشار المرض تجدد المطلب، وتناقلت صفحات موقع التواصل الاجتماعي فيسبوك أخبارًا عن حذف المناهج، وهو ما نفته الوزارة.

جروبات الماميز

انتشرت رسائل صوتية عبر جروبات أولياء أمور الطلاب أو فيما يعرف باسم الماميز.

وذلك على موقع التواصل الاجتماعي “واتس آب”، تدعي ظهور حالات إصابة بفيروس كورونا بين طلاب المدارس.

ولم توضح الرسائل الصوتية هوية المتحدث أو أسماء الطلاب المصابين أو حتى أماكنهم.

تقديم الامتحانات

وظهرت مؤخرًا، شائعات تتعلق بتقديم موعد الامتحانات للفصل الدراسي الثاني لجميع المراحل، عقب اكتشاف حالات إصابة بفيروس كورونا المستجد داخل مصر، ووصل إلى 45 حالة بينهم مصريين.

الوسوم

مقالات ذات صلة